الزبير سعيد يكتب: (اسمه ) يعني (العين) باللغة النوبية الدنقلاوية (ميسي) هل يحقق اجمل أحلامه في الدوحة…؟

  1. الكل يجمع على أن نجم منتخب الارجنتين (ليونيل ميسي) ظاهرة كروية نادرة وانه أحد أعظم الذين لعبوا كرة القدم في التاريخ وان ما حققه من انجازات وارقام قياسية جعل البعض يرشحه للقب أفضل من لعب كرة قدم في التاريخ وبذلك يقدمون البرغوث الأرجنتيني على أساطير من شاكلة بيليه ومارادونا وغيرهما من إفذاذ النجوم الذين عرفتهم الملاعب الخضراء.
    كل المؤشرات تؤكد بأن النجم الأرجنتيني الموهوب بدأ بحلم بقوة بأن يرفع الكأس الذهبية الغالية ولأن ذلك الانجاز الوحيد الذي يحتاجه حتى يضع(رجل على اخرى) ويقول لكل العالم (لن تنجب الملاعب على المدى القريب من هو أفضل مني)…
    الذي ينظر إلى سجل النجم ميسي يجد أنه حقق انجازات مذهلة على المستوى الفردي والجماعي(مع برشلونة قبل الانتقال لباريس سان جيرمان)، اما عل مستوى منتخب بلاده فإن بطولة كوبا أميريكا التي ظلت تتمنع على منتخب بلاده فقد نجحت الارجنتين في الفوز بها تحت قيادة ميسي والآن فإن كل الآمال والتطلعات أصبحت مرتبطة بالنسخة الحالية من بطولة كأس العالم بقطر والتي تعتبر الفرصة الأخيرة للنجم الكبير حتى يحقق حلم حياته ويرفع الكأس الغالية التي من شأنها أن تضع ميسي في القمة لعشرات السنين …
    وحتما فإن ميسي سيعتزل اللعب الدولي عقب هذه النسخة من كأس العالم ولاشك أنه يفضل أن يكون ذلك ومنتخب بلاده متربع على عرش كرة القدم في العالم .
    الارجنتين التي ستواجه كرواتيا في المباراة المؤهلة للنهائي فإن خروج البرازيل والبرتغال وانجلترا وقبلهم بلجيكا وألمانيا يمهد الطريق أمام الارجنتين حتى تحقق حلم النجم ميسي والذي يجد مساندة كبيرة من جماهير الكرة العربية والإفريقية والعالمية..
    أن التاريخ لن يفتح أبوابه مرتين امام رفاق ميسي وهم يدركون ذلك وعليه فإن الارجنتين التي ظلت تتواضع في المشاركات الأخيرة من كأس العالم فإنها مطالبة في هذه النسخة دون غيرها حتى تحقق مجدا جديدا وتعيد ذكرى مارادونا وباتيستا وكليسمان …
    وإذا كان نجوم منتخب الارجنتين سيعملون من أجل إسعاد شعبهم ونجمهم المحبوب ميسي فإننا نقول لهم أن كلمة ميسي في اللغة النوبية الدنقلاوية تعني(العين) فهل تغر عين البرغوث في دوحة العرب ويحقق مع منتخب بلاده حلما طال انتظاره ..ام يبكي ميسي مثلما فعل نجم منتخب البرتغال رونالدو ونجم الأوروغواي سواريز ورفاق نجم منتخب البرازيل نيمار …
    كل ذلك تحدده أيام قلائل …

التعليقات مغلقة.