منظمة«متحدون» الخيرية تنظم يوماً مفتوحاً لتدشين أعمالها بدار البني عامر

 

بورتسودان : مازن أبو طالب

أقامت منظمة متحدون الخيرية يوماً ثقافياً مفتوحاً يوم السبت التاسع عشر من شهر نوفمبر الجاري لتدشين أعمالها بدار البني عامر بمدينة بورتسودان شرقي السودان ، و استمر البرنامج زهاء الأربع ساعات واحتوى على عروض مسرحية وفواصل غنائية والقاء شعري وتوعية بمخاطر المخدرات علاوة على إقامة معرض مصاحب لعرض انجازات منظمتي متحدون الخيرية وعوفيام الطبية فضلاً عن كلمات عديدة للقائمين على أمر المنظمة ، هذا وشهد اليوم المفتوح جمع من الضيوف و الأسر والشباب كما شكلت المراة حضوراً لافتاً فضلاً عن قيادات العمل الأهلي ومجلس أمناء ومكتب تنفيذي منظمة متحدون الخيرية إلى جانب عدد من المنظمات والجمعيات الخيرية العاملة بالولاية وأجهزة إعلامية.

إلى ذلك عُرضت وعلى خشبة مسرح دار البني عامر مسرحية وادي الصحاب والتي تدعو للوحدة والسلام بين الناس ، ولاقت المسرحية تفاعل كبير من قبل الجماهير لاسيما وأن مؤدي أدوارها أطفال صغار وهم «حمزة إدريس ومعاذ بشير وسعيد إدريس» ومن تأليف وإخراج نافع إبراهيم وفي المؤثرات الصوتية محمد يعقوب بينما صمم الأزياء علي همد ضرار ، وتخلل اليوم المفتوح فواصل غنائية قدمها المطربون الشباب مجاهد البلوي وهمد عمر وحسين أبو قطعة وباونين وقدورة والعازف كمبا وسط تفاعل كبير من الحاضرين ، وفي السياق شاركت المبادرة الشبابية لمكافحة المخدرات بالبحر الأحمر بفقرة توعوية عن أضرار المخدرات مع التعريف بأنواعها ومخاطرها للوقاية منها قدمها منسوبو المبادرة الأساتذة الرشيد حسن ومصطفى الخوري ولؤي الزين واستاذة سحر عبد الرحيم.

من جانبه أبان ممثل مجلس أمناء منظمة متحدون الخيرية السيد محمد حامد ادالة أن متحدون الخيرية هي الوليد الشرعي لظلال اكوبام والتي أسسها الفقيد أبو مازن سنيوره ، مشيراً إلى أن المنظمة تجسد معاني الخير والجمال وتعبر عن العمل الإنساني والطوعي ، مشيراً إلى ان متحدون كرمت المتفوقون في امتحانات الشهادة غير أن مجلس أمناء المنظمة وضع نظام إسناد لها علاوة على تكوين لجان للمشروعات والتوعية والتوجيه فضلاً تكوين المكتب التنفيذي .
كما أعلن عن مبادرة لتوفير الكتاب المدرسي بمناطق جنوب طوكر ، وبعث أستاذ حامد الدالة برسائل لعدة جهات وأبرزها الشباب والذين دعاهم لنبذ العادات الضارة والظواهر السالبة .

ودعا ممثل مجلس أمناء منظمة متحدون الخيرية السيد محمد حامد ادالة إلى نبذ الصراعات مجدداً حرصهم على إرساء قيم السلام والأمن مؤكداً أن دار البني عامر ببورتسودان يعد منارة سامقة وهو يمثل رمزية معاني أكثر من كونه رمزية مباني من جهة انه يسع الجميع ويعتبر قبلة لكل الناس ، كما اثنى على منظمة عوفيام الطبية وحكيم الطبية ، من جانبه أكد رئيس منظمة متحدون الخيرية الأستاذ عبده إدريس أن المنظمة تأسست كقروب واتس أب بمسمى ظلال اكوبام ومن ثم تحول إلى منظمة متحدون الخيرية في العام 2021م مشيراً إلى قيامها بأعمال عديدة في خدمة المجتمع مشيراً إلى تواصلهم بلجنة دار البني عامر التي تجاوبت معهم بحفاوة ودعمت المنظمة بمبلغ مليون وخمسمائة ألف جنيه معلنا أن الباب مفتوح لكل من يود الدعم شاكراً مجلس أمناء المنظمة.

التعليقات مغلقة.