عضو السيادي مالك عقار يشدد على أهمية تحقيق السلام ووحدة الصف الوطني

 

الخرطوم : اول النهار

شدد عضو مجلس السيادة الإنتقالي رئيس الحركة الشعبية – شمال مالك عقار إير، على أهمية تحقيق السلام الشامل، وبسط الأمن والإستقرار، وتعزيز وحدة الصف الوطني بالبلاد، مؤكداً تمسكه بالسلام وعدم العودة إلى الحرب مرة اخرى.

وأكد سيادته، لدى مخاطبته قوات الحركة الشعبية، بمركزي التدريب الموحد بوادي سيدنا، ومركز الشهيد عادل شادول للتدريب بمدينة الكدرو، في إطار توفيق أوضاعها، انفاذاً لبند الترتيبات الأمنية، عبر عملية إعادة الدمج والتسريح ، أكد ضرورة تكوين جيش موحد قومي وطني للحفاظ على أمن واستقرار البلاد وهويتها.

وأشار عقار إلى التحديات التي تواجه ملف الترتيبات الأمنية ، وقال ” هناك مطبات مصطنعة، وأخرى شخصية لها أبعادها ، أسهمت في إعاقة وبطء ملف الترتيبات ، وعدم تنفيذه بالصورة المطلوبة “، داعياُ إلى تفويت الفرصة على المتربصين بمسيرة السلام والوحدة.

وتحدث عضو مجلس السيادة ، عن الوضع السياسي الراهن، مبيناً أن السودان يمر بازمة سياسية، تتطلب من الجميع تضافر الجهود لتجاوز هذه المرحلة ، مناشداً السياسيين النظر بموضوعية لمشاكل السودان ، وإعلاء المصلحة الوطنية والنأى عن الاجندات الخارجية والمصالح الشخصية، وقبول الرأي الآخر، وقال” وحدة ومصلحة السودان فوق كل شئ ونريد بناء دولة سودانية تسع الجميع فى بوتقة واحدة تنصهر فيها كل التباينات”

وأشاد مالك عقار بالجهد المقدر الذي يبذله الفريق أول ركن *عبدالفتاح البرهان* رئيس مجلس السيادة القائد العام للقوات المسلحة ، ولجان الترتيبات الأمنية المشتركة والقادة العسكريين، لإنفاذ بند الترتيبات الأمنية ، لافتاً إلى ضرورة تفادي سلبيات تجارب اتفاقيات السلام السابقة في تطبيق ملف الترتيبات الأمنية.

ودعا عضو مجلس السيادة ، قواته إلى التحلي بروح المسؤولية وضبط النفس والانضباط، لدفع مسيرة البناء والإعمار والسلام، مشيراً إلى ما تم من معالجات لتوفيق أوضاع قوات الحركة، وإعادة دمجها وتسريحها، مؤكدا أن هذه الخطوة بداية حقيقة لإنفاذ بند الترتيبات الأمنية.

 

التعليقات مغلقة.