نظمها المؤتمر السوداني-إبراهيم جابر يخاطب ورشة آليات التغيير والإصلاح المؤسسي في الخدمة المدنية

 

الخرطوم:أول النهار

أكد الفريق ركن مهندس إبراهيم جابر عضو مجلس السيادة الانتقالي إن التغيير الذي حدث في البلاد كان تغييرا عميقا جسد قيم ومعاني ثورة ديسمبر المجيدة.

وأكد لدى مخاطبته ورشة آليات التغيير و الإصلاح المؤسسي في الخدمة المدنية والتي نظمها حزب المؤتمر السوداني بالتعاون مع مؤسسة فريدريش إيبرت ضرورة تبني إستراتيجية وطنية للإصلاح يتم ترجمتها على الواقع وصولا إلى خدمة مدنية متمرسة ومنضبطة داعياََ إلى ضرورة النظر لتجارب الدول الأخرى والإستفادة منها في تحقيق التنمية و النهضة في البلاد مشيرا إلى نماذج سنغافورة وماليزيا واليابان . وشدد عضو مجلس السيادة الانتقالي على ضرورة تفعيل إدارات التغيير حتى يكون لها دور وطني وقومي مشهود في الإصلاح نحو الأفضل مؤكدا على أهمية حشد رؤية وطنية للإصلاح يتم تنزيلها على أرض الواقع مبينا أن هناك العديد من المنظمات الدولية التي لها إستعداد للإسهام في دعم الحوكمة و الشفافية.

وقال الفريق مهندس إبراهيم جابر أن تنمية الموارد البشرية أضحت من الأهمية بمكان في العالم باعتبار أن صناعة الكادر البشري هي التي تقود عملية التنمية و الإصلاح في البلدان مؤكدا على ضرورة الإلتزام بالوصف الوظيفي والتدريب وبناء القدرات باعتبارها من مرتكزات إصلاح الخدمة المدنية في البلاد داعياََ إلى ضرورة الإستثمار في رأس المال البشري باعتباره مفتاح التنمية و النهضة.

التعليقات مغلقة.